البيانات

الاستاذ سعد عاصم الجنابي يهنئ الكاظمي على نيل كابينته الوزارية ثقة البرلمان

9 مايو، 2020
1٬211

اصدر رئيس تجمع القوى المدنية الوطنية الاستاذ ســـعد عاصم الجنـــابي بياناً هنأ فيه السيد مصطفى الكاظمي على نيل كابينته الوزارية ثقة البرلمان وفيما يأتي نص البيان:
بعد تجاذبات سياسية امتدت لأشهر عديدة وفي ظروف غاية في التعقيد على المستويين الداخلي والخارجي حصلت كابينة السيد مصطفى الكاظمي الوزارية على ثقة البرلمان.
وبهذه المناسبة يبارك تجمع القوى المدنية الوطنية للسيد مصطفى الكاظمي وللتشكيلة الوزارية هذه الثقة التي تترتب عليها التزاماتٌ ومهامُ جسيمة وتحديات لن تكون سهلة ولايمكن مواجهتها الا بإرادة وطنية صادقة وإيمان مطلق بالعراق وشعبِ العراق والتعامل مع الاحداث وفق استحقاقاتها.
اننا نتطلع باهتمام كبير للسيد الكاظمي ونأمل في ان يولي المطالب الشعبية اهتماماً رئيساً وفق المعطيات التي افرزتها انتفاضة تشرين الباسلة ومحاسبة قتلة المتظاهرين وتقديمهم للقضاء وكذلك العمل بجدية على اجراءات حصر السلاح بيد الدولة ليستعيد القانون هيبته والشروع فوراً بفتح ملفات الفساد الكبيرة والصغيرة وإعادة الاموال المنهوبة تحت شتى الذرائع الى خزينة الدولة, اضافة الى ضرورة الارتقاء بالمسؤولية الى المستويات التي تتناسب مع حجم التحديات وان تعاد هيبة العراق وسيادته واستقلاله وإنهاء كل اشكل التدخلات الخارجية في شؤونه مهما كان مصدرها من أجل ان لا تَسِتغل قوى الارهاب الظروف الحالية لتنتعش وتنفذ مخططاتها الاجرامية ضد العراق وشعبه.
اننا ندرك جيداً ان المهام صعبة ولكننا نؤمن بالوقت نفسه بانها ليست مستحيلة لأن طبيعة الظروف الداخلية والإقليمية والدولية وما أفرزته جائحة كرونا من تداعيات اقتصادية وصحية وأمنية تحتاج الى درجة عالية من الوعي والثبات والتعامل بروح وطنية وحسن استخدام الموارد والمال العام بعيداً عن حيتان الفساد.
اننا وفي الوقت الذي نهنئ السيد الكاظمي ونتمنى له كل النجاح والتوفيق , فأننا ننظر بعين الامل والترقب في ان لا تكون هذه الحكومة كسابقاتها لأن ذلك ينذر بأخطار لا حدود لها في ضوء الظروف والتعقيدات التي اشرنا اليها.
حفظ اللهُ العراقَ وشعب العراق.. والرحمة لشهداء العراق الابطال.
الاستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس تجمع القوى المدنية الوطنية

اقرا ايضا