البيانات

الأستاذ سعد عاصم الجنابي يبعث رسالة تهنئة الى الشعب العراقي بمناسبة عيد الأم وعيد نوروز وعيد الربيع

21 مارس، 2018
205

بعث الأستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي رسالة تهنئة الى الشعب العراقي بمناسبة يوم الواحد والعشرين من آذار الذي تجتمع فيه ثلاثة أعياد: عيد الأم وعيد نوروز ،وعيد الربيع ، مشاركاً الأم العراقية عيدها المجيد .. حيث أشاد بدورها في المجتمع وبناء الحياة وما قدمته من تضحيات كما أشاد بنضال شعبنا الكردي ودورهِ الفاعل في صناعة ربيعٍ دائمٍ للعراق الواحد والأخوة العراقية ومتمنياً للعراقيين الاستقرارَ والسعادة والاسهام الأكيد في العملية السياسية وتغييرهِا نحوَ بناءِ دولة المواطنة والديمقراطية
وفيما يأتي نص رسالة التهنئة
بسم الله الرحمن الرحيم
((فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴾) صدق الله العظيم
يومُ حبٍ ووئام ، تجتمعُ فيه ثلاثةُ أعياد .. الأمُ وعيدهُا أية من أيات الرحمن، خلق الله الجنانَ وجعلها تحت أقدامِها .والأم مدرسة الاجيال و أروع ما خلق المنّان، منبع السكينة والحنان ، هذا القلب العظيم الذي احتوانا بحنانه وعطفه. نبارك لكل الأمهات عيدهن ونقف اجلالاً لهنَّ لأن هُنَّ الأمل ونهر الحب والعطاء.
وفي نوروز اليوم الجديد نافذة الربيع وهو يوم يحتفل فيه شعبنا الكردي بشعلة نوروز ، الذكرى المرتبطة برمز التحرر من الظلم الذي كبله عبر عصور بادت ، وجاء عهدٌ جديد ، نتمنى على أبناء شعبنا الكرد اشاعة ثقافة الحب والتضامن والعمل من أجل عراق واحد ، وأن يكون آذار عنوان نضال مشترك في صناعة ربيع دائم للعراق والأخوة العراقية والاسهام الأكيد في العمليه السياسية وتغييرها نحو بناء دولة المواطنة والديمقراطية .
وفي الوقت الذي أتمنى لشعبنا الاستقرار والسعادة ، نتمنى أن يكون عيد الربيع كريماً بعطائه.. في أن ندخل انتخابات آيار 2018 المقبل بثقة السائرين بحزم المتوكلين على الله نحو التغيير وقلع أشواك الفساد وأهله ، والتوجه نحو صناديق الاقتراع واختيار المرشحين الصادقين الناذرين نفوسهم وعقولهم من أجل العمران والبناء في كل تجلياته ، وزرع المودة والرحمة والحب بين كل مكونات الشعب ، إذ لا قيمة للبناء إذا لم ترافقه بسمة الأمل في قلب كل فجر يبتسم بالحب واستنفار الضمير الوطني لصناعة غد مشرق تزدهر فيه الدولةُ المدنية الديمقراطية وتكون جنةَ الدنيا، ، لأن اللهَ وهب أرض العراق أطيب الخيرات ومنحها زهوراً أكثر من سواها، وملأ سماءها لآلئَ هي الأجملُ في عيون العالمين ، اسأل الله أن يجعل أيامَ العراقيين كلها أعياداً ،
كل عام وعراقُنا وشعبُنا بالفِ خيرٍ وهما يرفلان بالوحدة والعز
سعد عاصم الجنابي
رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي
21 آذار 2018

اقرا ايضا