البيانات

الاستاذ سعد عاصم الجنابي يصدر بيانا بشأن التظاهرات في البصرة والمحافظات الجنوبية

16 يوليو، 2018
67

اصدر الاستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي بيانا حول التظاهرات الشعبية التي شهدتها العديد من المحافظات العراقية في البصرة وبقية محافظات الفرات الاوسط والجنوب مؤكداً على شرعية المطاليب في ظل التراجعات الخطيرة في كافة المجالات على الرغم من الموازنات الضخمة التي صرفت خلال السنوات السابقة وفيما يلي نص البيان :
شهدت محافظة البصرة منذ ايام تظاهرات احتجاجية اتسعت يوماً بعد آخر لتشمل العديد من محافظات العراق مطالبة بالحقوق المشروعة في توفير مستلزمات الحياة الاساسية من ماء وكهرباء ومعالجة ازمة البطالة التي استشرت بشكل كبير في وقت لا تزال الجهات المسؤولة غارقة في مستنقع الفساد وعدم الاكتراث لهذه المطالب.. اننا اذ نؤيد المطالب المشروعة للمتظاهرين ونؤكد انها مطالب العراقيين جميعاً والتي هي نتيجة طبيعية للظروف المعيشية القاسية والتراجع الخطير في مقومات الحياة في وقت امتدت أيادي السراق من الاحزاب التي تربعت على سدة المسؤولية وتسترت بغطاء الدين والارتباطات الخارجية المشبوهة وهدرت وسرقت مئات المليارات خلال السنوات السابقة والتي كانت كافية لبناء دولة متطورة ومزدهرة وبنفس الوقت الذي تكبر وتتزايد ارصدة السراق في البنوك الاجنبية وعقاراتهم في تلك الدول وصلت الحالة الى ان شعب العراق حرم حتى من الماء والكهرباء والدواء وكل ما يليق بهذا الشعب العظيم شعب البطولات والمفاخر عبر التاريخ.
ان الاحزاب السياسية التي حكمت البلد خلال السنوات الماضية تتحمل مسؤولية هذا التردي والتراجع الخطير في الخدمات والاستهانة بحقوق العراقيين ومطالبهم وعليها اليوم ان تحترم ارادة هذا الشعب وحقه المشروع في حياة حرة كريمة ونقول لكل الفاسدين وسراق المال العام والمتاجرين بحقوق الشعب عليهم ان لايستهينوا بارادة الشعب لانها قوية بالحق ولابد للحق ان ينتصر وينتصف من الظالمين الذين هدروا واستهانوا بحقوق هذا الشعب.
اننا اذا نؤيد مطالب ابناء شعبنا وندعو الى ان تكون الحكومة المقبلة حكومة كفاءات من شخصيات مهنية ووطنية قادرة على محاسبة السراق ومحاربة الجهل والفقر وبناء دولة المؤسسات والتصدي لكل اشكال التراجع ووضع موارد هذا البلد في خدمة عملية النهوض والتطور لينعم العراقيون بواقع مزدهر ومستقبل آمن يحفظ حق الاجيال في تحقيق آمالهم وطموحاتهم.
تحية لابناء شعبنا العظيم في كل مكان على صبرهم وصمودهم ودفاعهم عن العراق وحقوقهم المهدورة .
عاش العراق وعاش شعب العراق حراً كريماً.

اقرا ايضا